Skip Navigation Linksالصفحه الرئيسيه > الخليل > امريش
اسم المبنى 
حوش دار محمود سالم
حوش محمود سالم
حوش محمود سالم
دار الحج خليل الدرابيع
دار سليم الدرابيع
دار ضيف الدرابيع
دار ياسر شاهين
ديوان الدرابيع القديم
سقيفة دار الحاج شاهين
سقيفة عايد حسن سليم
طور دار سامي حماد
طور دار سليم عبد الفتاح
طور دار عبد الفتاح
طور دار عيسى شاهين
طور دار فضل الشعراوي
طور دار محمد موسى الدرابيع
طور سلمان حسن الشعراوي
عقد خالد شاهر الدرابيع
عقد دار ابراهيم ظاهر
عقد دار احمد الشعراوي
عقد دار حسن ارقيب
عقد دار حسن الشعراوي
عقد دار سعيد ارقيب
عقد دار علي الشعراوي
عقد دار عوده الله
عقد دار محمد الدرابيع
عقد دار محمد خليل سليم
عقد علي الشعراوي
عقد محمد الشعراوي
عقد محمد عبد القادر
عقد محمود حسين الشعراوي
عقد مناع الشعراوي
عقد ناصر الشعراوي
عقد نصار الشعراوي
عقد ياسين الشعراوي
عقد يونس الشعراوي
مغاة سليم حسين الدرابيع
مغارة ابراهيم الشعراوي
مغارة احمد محمد الدرابيع
مغارة اسماعيل الدرابيع
مغارة امجد ياسر عوده الله
مغارة توفيق الشعراوي
مغارة تيسير الدرابيع
مغارة حسن الدرابيع
مغارة حسن الشعراوي
مغارة حسين الدرابيع
مغارة خالد شاهين
مغارة دار الشعراوي
مغارة عادل سليم
مغارة عبد المنعم الشعراوي
مغارة عبد شعراوي
مغارة عيد مصطفى شاهين
مغارة محمد عيسى الدرابيع
مغارة محمود الدرابيع
مغارة محمود سالم الدرابيع
مغارة محمود شاهين
مغارة مصطفى الدرابيع
مغارة ياسين الشعراوي
مغرة علي الشعراوي
البوم الصور | تقرير نسب المباني' | تقرير تفصيلي للمباني add comment

إمريش

إمريش

تقع قرية إمريش على بعد 12 كم جنوب غرب مدينة الخليل، وترتفع عن سطح البحر حوالي 750 م، وتبلغ مساحة المنطقة المبنية فيها 200 دونم، وتحيط بها أراضي دورا، ويزرع أهالي القرية الخضراوات، والزيتون، والعنب، والتين، واللوزيات، وغيرها. ويتم التزود بالمياه من خلال الاعتماد على آبار جمع مياه الأمطار. يبلغ عدد سكان القرية 1213 نسمة حسب تقديرات الجهاز المركزي للإحصـاء الفلسطيني للعام 2004 .

أظهرت نتائج المسح الميداني للأبنية القديمة الذي نفذه رواق العام 2000 أن عدد المباني الكلي في القرية بلغ 59 مبنى، منها 24 مبنى تتكون من طابق واحد، أي ما يعادل 41 % من مجموع المباني العام.

وصفت الحالة الإنشائية لـ 31 مبنى بأنها متوسطة، أي ما نسبته 53 % من مجموع المباني العام، إضافة إلى وجود 13 مبنى بحالة جيدة ( 22 %)، و 9 مبانٍ غير صالحة للاستعمال ( 15 %)، و 6 مبانٍ بحالة سيئة ( 10 %). أما الحالة الفيزيائية للمباني، فقط أظهرت أن هناك 35 مبنى بحالة متوسطة، أي ما يعادل 59 % من مجموع المباني العام، علاوة على وجود 18 مبنى بحالة سيئة ( 31 %)، و 5 مبانٍ بحالة جيدة ( 8 %).

وفيما يتعلق بمدى الاستخدام، لوحظ أن هناك 24 مبنى مهجورة، وهو ما يعادل 41 % من إجمالي عدد المباني، إلى جانب وجود 23 مبنى مستخدمة بشكل جزئي ( 39 %)، و 12 مبنى مستخدمة بشكل كلي ( 20 %).

غلب الشكل المستوي على أسطح معظم المباني القديمة في القرية، حيث ظهر استخدامه في أسطح 35 مبنى، وهذا يشكل 48 % من إجمالي عدد الأبنية، في حين استخدم الشكل شبه الكروي في أسطح 23 مبنى ( 32 %)، والشكل المفلطح في أسطح 4 مبانٍ ( 5 %)، بينما اقتصر استخدام الشكل الجملوني القرميدي على سطح مبنى واحد فقط، ووجد سطح مبنى واحد مهدماً.

تعددت وتنوعت أشكال الأسقف في مباني القرية القديمة، فظهر استخدام الشكل الصخري غير المنتظم في أسقف 32 مبنى، وهو ما يعادل 49 % من إجمالي عدد المباني، في حين اسـتخدم العقد المتقاطع في أسقف 24 مبنى ( 37 %)، والشكل المستوي في أسقف 3 مبانٍ ( 5 %)، واستخدم كل من العقد نصف البرميلي وشكل القبة في سقفي مبنيين ( 3 %) لكل منهما، واقتصر استخدام الشكل المستوي بدعامات خشبية على سقف مبنى واحد فقط، كما وجد سقف مبنى واحد مهدماً.

غلبت المدة على أرضيات معظم المباني القديمة في القرية، حيث ظهر استخدامها في أرضيات 54 مبنى، وهو ما يعادل 70 % من إجمالي عدد الأبنية، في حين استخدمت الأرضية الصخرية في 21 مبنى ( 27 %)، والأرضية الترابية في مبنيين ( 3 %).




 

 

All Rights Reserved © RIWAQ
Designed by ESE Co.